تنمية بشرية

حل أصعب المشاكل بتلك العادات البسيطة

 

تعال معي عزيزي القارئ لنتعلّم كيف يفكرُ المفكرون والعلماءُ والقادةُ، وكيف يواجهون المشاكلَ التي تقابلهم.

 

القوةُ العقليةُ

أفضلُ مثالٍ للقوةِ العقليةِ هو ردُ فعلِ توماس أديسون عندما احترقَ مصنعه عام 1914، وتسببَ في أضرارٍ كبيرةٍ بقيمةِ 23 مليون دولار كان رده بسيطًا جدًا قال: “الحمد لله تمَّ حرقُ جميعَ أخطائنا، الآن يمكننا أن نبدأَ من جديدٍ”، في هذه اللحظة لم يفكرْ أديسون في خسارته، ولكنه كانَ يملكُ وجهةَ نظرٍ مختلفةٍ أنّه يملكُ فرصةً جديدةً للبدءِ من جديد، فالمفكرون يستطيعون التوقفَ في أيِّ وقتٍ، وقبولَ أيِّ وضعٍ مهما كانَ سيئًا؛ لأنّهم يدركون أنّ المالَ والنجاحَ سيأتي في الوقتِ المناسبِ، حيث قال آينشتاين: “سأقضي 55 دقيقةً في تحديدِ المشكلةِ، ومن ثم خمس دقائق في حلها”، المهم هو أن نحددَ المشكلةَ لكي نتغلبَ عليها ونحلها.

 

الذكاءُ العاطفي

من أهمِّ العاداتِ العقليةِ التي تساعدك على حلِ المشكلاتِ أن تملكَ الذكاءَ العاطفي، فهو حجرُ الزاويةِ في القوةِ الذهنيةِ. لا يمكن أن تكونَ شخصًا قادرًا على حلِ المشاكلِ التي تواجهها دون فهمك للمشاعرِ السلبيةِ وتحملها؛ لأنّ هذه اللحظات هي التي تختبرُ قوتك العقلية وقدراتك على التحملِ، فوجد أنّ 36% من الأشخاصِ همُ القادرون على تحديدِ مشاعرهم بدقةٍ عند حدوثها.

 

الثقةُ

من أهمِّ العاداتِ العقليةِ الثقةُ، حيث يكونُ الشخصُ واثقًا منه نفسه ومن تأثيره على الآخرين، حيث يوافقُ المفكرون على فكرةِ فورد بأنَّ عقليتك لها تأثيرٌ قويٌ على قدراتك على النجاحِ، وهذه ليستْ مجردَ فكرة فقط، فقد أظهرتْ دراسةٌ حديثةٌ في جامعة ملبورن أنّ الأشخاصَ الواثقين ذهبوا للحصولِ على أجورٍ أعلى، والحصولِ على ترقيةٍ أسرع من الآخرين، وقال هنري: ” سواءٌ كنتَ تعتقدُ أنّك تستطيعُ، أو تعتقدُ أنّك لا تستطيع، أنت على حقٍ”، فيجبُ على الشخصِ أن يكونَ واثقًا أنّه يستطيعُ حلَ مشاكله ومواجهتها.

 

تَقَبُّلُ الفشلِ

ما يميزُ المفكرين والمبدعين تَقَبُّلهم للفشلِ، فهم ببساطةٍ يرون الفشلَ والأخطاءَ جزءًا من عمليةِ النجاحِ، لا بدَّ من المرورِ بالفشلِ لكي توصلَ إلى النجاحِ، لم يختبر أحدٌ نجاحًا حقيقيًا بدون تبني الفشل، ولكن يجبُ أن نتعلّمَ من الأخطاءِ السابقةِ حتى لا تتكرر مرةً ثانيةً، وأيضًا نبحثُ عن الأسبابِ التي أدتْ إلى الفشلِ لكي نحلها ونواصلَ طريقَ النجاحِ، على حسبِ ما ذُكر على موقعِ Inc.

 

عَدَمُ المقارنةِ بالغيرِ

من عادةِ المفكرين أنّهم لا يقارنون أنفسهم بالآخرين، ولا يصدرون أحكامًا على أشخاصٍ آخرين، فهم يؤمنون أنَّ كلَّ شخصٍ في هذه الحياة لديه شيء يقدمه. هذه المقارنةُ الشخصيةُ تؤدي إلى مشاعرٍ سلبيةٍ، الغضبُ والغيرةُ والقلقُ وإهدارُ الطاقةِ، وتضييعُ الوقتِ في شيءٍ يمتصُ الحياةَ منكم. لذا، يجب أن تتعلّمَ أن تتقبلَ نفسك ولا تقارنها مع أشخاصٍ آخرين، عليك أن توجهَ الطاقةَ التي بداخلك إلى شيءٍ إيجابي تستفيدُ منه.
المواجهةُ

 

دائمًا، المفكرون والمبدعون يواجهون أنفسهم بعيوبهم وبمشاكلهم، فهم يرون أنَّ هذا شيئًا طبيعيًا، فكلُّ شخصٍ ليس كاملًا وطبيعيًا أن يكونَ لديه عيوب، ولكنَّ الفكرةَ كيف يستغلُ هذه العيوبَ ويستفيدُ منها بطريقةٍ صحيحةٍ، وأيضًا عندما يواجه المفكرون مشكلةً ما لا يهربون بل يواجهون؛ لأنّهم واثقون من قدرتهم على حلِ المشكلاتِ، ولكن الأهمَّ هو تحديدُ المشكلةِ ومواجهتها، وليس الهربَ منها.

 

العاداتُ العقليةُ ليستْ فطريةً، ولكنّها مكتسبةٌ من السهلِ تنميتها وتحويلها إلى سلوكٍ ومنهجٍ ثابتٍ في حياتك، هذه العاداتُ سوف تغيرُ من منظورك للحياةِ وتجعلك شخصًا أفضل تستطيعُ حلَ المشكلاتِ بطريقةٍ مختلفةٍ، والقدرةَ على حلها. لكي تكونَ مثلَ المفكرين والمبدعين يجبُ أن تتعلّمَ عاداتهم ووجهة نظرهم للأمور من كلِّ الزوايا.

 

إيمان البشير

 

 

 

يمكنك الإشتراك فى خدمة من دول يساعدنا نخليك فرحان

 رسائل قرانية

رسالة سعادة

طاقة تفاؤل

 

 

 

  Happiness  Rehab  Trading  Facebook  Money  fbs   Forex  Claim

حل أصعب المشاكل بتلك العادات البسيطة
Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المواضيع الشائعة

To Top